X

Latest Digital Trends and Business Transformation Stories from the Middle East

الميكنة هي كلمة السر لإدارة مالية أسرع وأفضل وأعلى قيمةً.

تستعين الإدارات المالية بالميكنة كركيزة جديدة تمكّنها من التغلب على التحديات التي تواجهها. أدرك العديد من المؤسسات أهمية "الميكنة الروبوتية للعمليات" (RPA). لذلك نرى أنها تُقبل على استخدام البرمجيات الروبوتية من أجل تعزيز الكفاءة وتقليص التكاليف، وغالبًا ما يكون ذلك عبر إحدى منصات التكنولوجيا السحابية.

من الممكن ميكنة العديد من العمليات المالية. ومن الأمثلة على ذلك عمليات الإغلاق والتجميع وإعداد التقارير، وهي عمليات ترهق كاهل جميع الإدارات المالية، لأنها تستهلك الكثير من الموارد وتنطوي على درجة عالية من المخاطر. بالرغم من ذلك، اكتشفت شركة Deloitte مؤخرًا أنه من بين آلاف الأنشطة الفعلية التي يشملها إغلاق الدفاتر، لا يوجد نشاط واحد يستعصي على الميكنة. ومن وجهة نظر المدير المالي، يترتب على ذلك نتائج بالغة الأهمية، تتمثل في: تقديم أرقام صحيحة، وإتاحة الفرصة للموظفين للتركيز على العمليات الأكثر أهمية للمؤسسة، والمهام وثيقة الصلة باحتياجات العمل، وإمكانية بدء استخدام البيانات في التنبؤ بالمستقبل بناءً على التحليل، بدلًا من التركيز على العمليات الماضية.

ومن التحديات الأخرى التي يواجهها المدير المالي على نحو متزايد هو القدر الهائل والمتنامي من البيانات المتوفرة من أجل اتخاذ القرارات. لكنها في نهاية المطاف تقف عائقًا أمام عملية اتخاذ القرار ذاتها، نظرًا لما يعرف باسم تأثير "مستنقع البيانات". وقد توصلت شركة Deloitte في هذا الصدد كذلك إلى اكتشاف مذهل: من كل البيانات المتاحة في العالم، لا يُستخدَم منها في الواقع أكثر من نصف بالمائة .

وللاستفادة من هذا السيل من المعلومات، على المدير المالي الاستعانة مُجددًا بالميكنة، مع حلول تعمل على

تبسيط الأمور: تستبعد الأدوات والنظم السحابية الآلية "التفاصيل الزائدة عن الحاجة" وتسلّط الضوء على البيانات القيِّمة حقًا، والمخبأة وسط هذا الزخم المختلط من البيانات. وعلى سبيل المثال، تقدم أدوات الرسوم المعلوماتية تفسيرًا بصريًا لمجموعات معقدة من البيانات، بسرعة وسهولة. وتؤدي الرسوم المعلوماتية الفعالة إلى خلاصة البيانات، وإشراك الأطراف المعنية في الأمر بسرعة، من أجل تبسيط عملية اتخاذ القرار في نهاية المطاف.

كل هذه أخبار سارة تصب في مصلحة الإدارة المالية، وبقية قطاعات المؤسسة على حد سواء. أصبح الآن بإمكان الإدارات المالية الاستفادة من مزايا الميكنة وغيرها من التكنولوجيات التي توفر المزيد من الوقت المتاح للكفاءات والكوادر البشرية، واستغلال ذلك في التركيز على التخطيط المالي والتنبؤ القائم على التحليل، إضافةً إلى رعاية المشاريع الأخرى التي تهدف إلى دفع الأعمال إلى النمو وتحقيق الأرباح.

كيف يبني المدير المالي جسورًا جديدة للمستقبل؟ اكتشف هذا من خلال تقريرنا الذي صدر مؤخرًا .

Be the first to comment

Comments ( 0 )
Please enter your name.Please provide a valid email address.Please enter a comment.CAPTCHA challenge response provided was incorrect. Please try again.